[بيان صحفي] ألف ياء: أول برنامج لتصميم الفواتير و إدارة المبيعات عبر الإنترنت باللغة العربية

صمم ألف ياء للشركات الصغيرة و أصحاب الأعمال الحرة.هو تطبيق يقدم كخدمة عند الطلب و يتم الوصول إليه عن طريق شبكة الانترنت. ألف ياء لا يتطلب شراء ترخيص ولكن يعتمد على نظام الاشتراك عند الحاجة و عند الطلب.  يتمحور النظام حول عملية البيع، تتبع مقبوضات و مصروفات الشركة، إدارة كمية المنتجات في المخزن و التمكن من إدارة فواتير العملاء من أي مكان و في أي وقت.

أوضح محمد عدنان مرابط المدير التنفيدي للبرنامج أن ألف ياء هو أول نظام  في الشرق الأوسط لإنشاء الفواتير باللغة العربية ، متعدد العملات و يستهدف المستخدم العربي أينما وجد.  من أهم مزايا هذا النوع من البرامج أنه يعتبر نافذة تعامل و انفتاح للشركات العربية على العالم و يوفر الكثير من التكاليف. فالمستخدم لن يحتاج لشراء برامج باهضة الثمن وتكبد عناء صيانتها وتأمينها و لاكن عن طريق اشتراكات بأسعار جد بسيطة يتوفر له هذا و يمكنه بذلك التركيز على ماهو أهم.

ما هي مميزات هدا البرنامج ؟

  • اتصال دائم وسريع في أي وقت من خلال شبكة الإنترنت.
  • إدارة العملاء مع سجل بيانات كل عميل و ملخص العمليات التجارية لاستعراض جميع حركاته من بيع و شراء.
  • إدارة الموردين و تسجيل المصروفات مع إمكانية تحديد طريقة توزيعها بتصنيفات متعددة و إعدادها مقدما.
  • تسجيل المقبوضات،الفواتير، العروض تقديرية، سندات الطلب مع إمكانية إرسالها عبر البريد مباشرة من البرنامج و برمجتها تلقائيا.
  • مراقبة و إدارة المنتجات في المخزن لتحليل حركة المبيعات اليومية.(سعر البيع،سعر الشراء،عملات أجنبية…).
  • يمكن من معرفة مسار مبيعات الشركة و الفرص المتاحة لها، من خلال الرسوم البيانية و التقارير المتعددة.
  • يتيح لك فرصة العمل مع موظفيك مع حق الحفاظ على خصوصية البيانات التي تريد نظام.
  • صيانة النظام والتحديثات، والتأمين، إلخ يقدم مع الخدمة.

و أضاف محمد عدنان أن خاصيات جديدة سيتم إطلاقها قبل انتهاء السنة للإجابة على جميع متطلبات السوق العربية. يمكن اكتشاف سهولة و فعالية البرنامج من خلال الصيغة المجانية المتوفرة على موقع النظام.https://aliphia.com/ar/

ننشر هذا البيان كما ورد لموقع عالم السحاب وتشجيعا للمشروعات العربية الجديدة على شبكة الانترنت

 

عن أيمن عبدالله

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.