لماذا أعتبر جوجل درايف أفضل خدمة سحابية في 2014

كل عام وانتم بخير ، بدأ عام 2015 قبل بضعة أيام بأمال جديدة وطموحات عديدة ، وتطلعات تقنية لعشاق التطور والتكنولوجيا في كل مكان حول العالم.

وربما يكون الوقت مناسب الان لاسجل بنفسي انطباعي عن أفضل خدمات التخزين السحابي خلال العام المنصرم ، ولن أجد أفضل من مدونة (عالم السحاب) التقنية المتخصصه لتحتضن شهادتي المتواضعة هذه .

خلال 2014 ، بحكم طبيعة عملي ، قمت بتجربة كل الشركات (تقريباً) التي تقدم خدمات تخزين سحابية ، بملفات متواضعة احيانا وملفات ثقيلة الحجم أحيانا أخرى ، لاختبر بنفسي خصائص كل خدمة على حدة .

الان يمكنني وبكل تأكيد أختيار خدمة جوجل درايف لتكون خدمة العام السحابية ان صح التعبير بالنسبة لي ، ورغم أن الاختيار شخصي بحت ، الا أنني أود أن اشارك قراء هذه المدونة الرائعة اسباب اختياري هذا .

  1. جوجل في حد ذاتها اسم يحمل الثقة بين طياته ، نعم هناك كلام وأحاديث وأقاويل حول سياسات جوجل وخصوصية جوجل وتجسس جوجل ، ولكنها تبقى الشركة الاكبر اسماً على الويب والشركة التي اعتقد انها تفهم مستخدمها ، بدون حتى أن يتحدث اليها
  2. جوجل تمنحك مساحة مناسبة جدا كبداية ، وبالمجان ، تصل الى 25 جيجا دفعة واحدة ، نعم تضم اليها مساحة الصور على شبكة جوجل بلس ، ومساحة بريد جيميل ايضاً ، الا أن المحصلة النهائية للمستخدم العادي ، مرضية للغاية .
  3. جوجل تمد يد التطوير باستمرار لخدمة درايف ، في 2014 فقط اضافت الشركة امكانية تحميل مرفقات بريد جيميل مباشرة الى ملفات درايف ، وامكانية مزامنة كومبيوتر شخصي (موثوق به) مع حساب جوجل درايف ، وامكانية التعديل بدون اتصال للانترنت على الملفات ، كما اصدرت نسخة تطبيق للويندوز 8 وحدثت تطبيقي الاندرويد واي او اس ابل بكل المزايا السابقة
  4. جوجل كمنظومة واحدة ، تشعر انها تعمل بانسجام تام ، وتعاون وثيق ، ولأن لا يوجد مستخدم على الويب ، الا فيما ندر ، لا يستخدم تطبيق أو أكثر من جوجل ، يكون من الطبيعي والمنطقي أن تكون خدمة درايف هي اختياري الاول
  5. نسبة التوقف او (داون تايم) لخدمة جوجل درايف خلال العام بالكامل ، كانت 0% .
  6. السهولة البالغة في التعامل مع واجهة تحكم جوجل درايف ، سواء على نسخة سطح المكتب ، او على تطبيقات الشركة المختلفة على منصات الهواتف الذكية
  7. سهولة الوصول الى نسخ ارشيفية من الملفات المخزنة سحابيا ، لمدة تصل الى شهر كامل مضى
  8. امكانية استعادة أي ملف تم حذفه بسهوله ، ولمدة تصل الى 6 شهور كاملة وفق تجربتي
  9. ربطت جوجل ايضا هذا العام خدمتها السحابية بخدمة الخرائط جوجل ماب ، اصبح بامكانك انشاء ملفات خرائط جديدة وربطها بملفات او صور بعينها في حسابك السحابي .
  10. مشاركة أي ملف في درايف ، بالصلاحيات التي تختارها ، مع خاصية الاكمال التلقائي الرائعة المرتبطة بعناوين جهات الاتصال في بريدك الالكتروني .

في النهاية يبقى هذا رأيي وحدي ، قد تشاركني فيه أو تختلف معي ، ولكنها محاولة لتوثيق شهادتي في خدمات التخزين السحابي خلال عام 2014 الفائت ، وكل عام وحضراتكم بخير .

عن أيمن عبدالله

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *