هل حسمت جوجل معركة التخزين السحابي بتطبيق Photos الجديد

اذن فعلتها جوجل من جديد ، ووضعت قدما بكل ثقة على عرش الخدمات السحابية مع تطبيق جديد للصور والفيديو ، اعلنت عنه عبر مؤتمرها السنوي للمطورين ، تحت اسم Photos.

لماذا أقول هذا ؟ ببساطة لان جوجل قررت منح كل مستخدم مساحة لانهائية من التخزين السحابي ، فقط اذا رغب في الاحتفاظ بأعلى دقة ممكنة للصور ومقاطع الفيديو الخاصة به على التطبيق.

اذن لا حد اقصى للحجم ، أو الباندويث ، دائما صورك ومقاطع الفيديو الخاصة بك مخزنه بأعلى دقة ممكنه لدى جوجل .

هذا التطبيق ، القديم الجديد ، ربما يحسم تماما معركة تخزين الصور سحابيا ، في سوق التخزين عبر السحاب ، التي تنافس فيه جوجل لاعبين أخرين منهم أمازون ومايكروسوفت ودروب بوكس وبوكس و غيرهم ، فلا تقدم أي خدمة من هذه الخدمات هذا الحد اللانهائي من المساحة ، لخدمة نسخ الحد الاقصى للدقة للصور والفيديو.

ولكن …

لازالت سياسات الخصوصية في شركة جوجل محاطه بعلامات استفهام عديدة ، وكما ذكرت في مقال سابق ، جوجل قد تتعرض الى صورك الخاصة ويمكن أن تنشرها أيضا للعامة لو رغبت ، وفق سياسة الخصوصية الحالية.

وحتى نضع الامور في نصابها ، لو وضعنا كفة ميزة المساحة اللامحدودة أمام ميزة الخصوصية ، لابد أن ترجح كفة الاخيرة بدون شك ، على مستوى كل الاصعدة.

وحتى تصل جوجل الى حل لهذه المعادلة ، ادعوكم للاستمتاع بتطبيق جوجل الجديد للصور ، وداعا لمساحات اضافية على هاتفك الذكي و جهازك اللوحي أو حتى جهازك المكتبي ، القي كل صورك ومقاطع الفيديو الخاصة بك في تطبيق جوجل السحابي الجديد ، واحصل على نسخة منها باعلى جودة في أي وقت وأي مكان .

ابدأ مع  Google Photos

عن أيمن عبدالله

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.